07‏/06‏/2012

يوم لاينسى!!








في7/16/ 1433هــ.

انتزع ثوب الأمن والفرح
وارتديت  ثوب الخوف والهلع رغما عني..
في ظهيرة ذلك اليوم المشمس في شارع من شوارع مدينتي  بالتحديد
وفي تلك السيارة البيضاء الفاخرة ذات بسرعة عالية,,
وفي روعة  من أروع الساعات لوجودي إلى جانبك..
حدث مالم يكن بالحسبان .. حدث ماحول الضحك إلى بكاء خوف..
حدث ارتطام للمركبه التي تحمل معي أرق وأطهر روح!!
 كتب لنا خالقنا ونجونا وخرجنا من ذلك الحادث بسلام والحمدلله
وان لم يكتب ذلك لنا لكنا في هذه اللحظة بقبرين متجاورين !!


ذهب الخطر !
ولكن بقي الخوف من الفقد أقووى ما اشعر به الآن!!


هناك 12 تعليقًا:

  1. مساء الأمان

    أسعد اللحظات في حياتنا تلك التي نقضيها بجوار من نحب ولكن الأصعب حين تتحول السعادة إلى خوف وانتزاع أمن
    حينها نخشى الهلاك لمن نحب أكثر مما نخشاه على أنفسها

    أحمد الله أولا على عودتكِ مجدذًا إلى هنا
    ثم أحمده ثانيًا على سلامتكِ أنت ومن تحبين

    أطال الله في عمريكما في طاعته وأدام الفرح على قلبيكما

    لاعدمناكِ

    ردحذف
  2. مساءك جورية
    تناهيد
    كلامك اعاد لي شئ من الأمان
    ربي يسلمك غاليتي ويحفظك من كل شر
    انقطاعي وانقطاعك كان لأسباب الدراسة
    فعودا حميدًا لي ولك
    و حروفِك زادَت إنطباعاً لـ الأمان ,
    فـ حَقَّ شُكري!.

    ردحذف
  3. مساء الورد
    اولا اهلا بعودتك وعودا حميدا واطلاله رائعه كما تعودنا عليها
    دائما ادامها يارب بالصحه والعافيه

    ثانيا حمدلله على سلامتك غاليتي ولله الحمد والمنه بانك بخير
    ادامك رب الكون وحفظك بحفظه واتم عليك نعمه وعافيته
    كوني بخير دائما ياروعه الكون

    ردحذف
  4. مساء الجووري غاليتي
    اطلالتك التى لامثيل لها
    فحضورك روعة تخيم على الاجواء
    ربي يسلمك ويحفظك
    شكرا مجددا على المجيء
    ورد مكثف ..

    ردحذف
  5. صباحُكِ ورد

    مُحزن أن تكون زيارتي الاولى
    على مقالٍ كـهذا يَحمِلُ مشاعر حزينة
    مُحزن أن نفارق من نُحب
    ونشعر بأن لا حياة َبعدهم ..

    ولكن هي مشيئة الله ولا اعتراض
    وتذكري دائماً بانهم يُحبون أن يرونا بأفضل
    حال .. فكوني كذلك




    دُمتي بخير
    وسُعدتُ بتواجدك ِ في مدونتي .




    أفراح
    قلب المحبة

    ردحذف
    الردود
    1. مساءك طهر
      أفراح
      هي اقدار الله لم تكن محزنه
      قليل من الخوف ولكن رحمة الله اوسع من اي شي

      ..

      افـــراح

      سقتي الفرح إلى قلبي بزيارتك
      فرحت كثيرا

      لك من اسمك نصيب يــ أفراح

      كوني بقربي ياجوريه

      حذف
  6. صباحك ورد رقيق..
    يمر على روحك فيسلب هلعها وخوفها وينسيك ذلك الألم وخشية الفقد...
    غاليتي
    اهلا بك فعودتك تشرح الصدر...
    خشيت عليك وعلى صديقتك الحمدلله على سلامتكما..

    ساانتظر هنا واراقبك هذه الايام اترقب فرحا بين احرفك لاأودعه وانا مبتسمة
    فلا تخذليني...


    غاليتي
    احرصي على نفسك فمحيبيك كثر...


    لروحك جورية حمراء رقيقة

    ردحذف
    الردود
    1. رقيــقة كالورد
      لايووجد ما هو أرق من كلماتك
      ووجودك الجميل
      وجوودك هو مايشرح الصدر ويفرح القلب
      الله يسلمك ويحفظك

      أي فرح وأنتي تذكري الوداع
      ولكن لن أخذلك
      ..
      رقيقة
      شُكرآ لكِ بحجم السماء

      حذف
  7. سلامتك يا أنثى . لم أقرأ بوستك اللا هذه اللحظة .. والحمد لله أن الحادث مر عليه 3 أيام والأهم إنك بخير ومن كان بجوارك ..
    لعل هذا الخوق و الرعب الذى وقع يزيدك قوة و حب ..
    أيتها الغالية .. أبعد الله عنك كل مكروه .. فكم أنتى عزيزة وكم هى روحك راقية ..

    ورد جورى يعانق قلبك :)

    ردحذف
    الردود
    1. مساء الجوري
      اهلا بك قووس
      الله يسلمك من الشر
      كان اقدار الله لا مرد لها
      كل الشكر ع تواجدك

      اضأت المتصفح

      قوافل الجوري

      حذف
  8. مساءك اجمل
    من مساء تعارفنا ، ذات يوم
    انا وهي
    في غرفة بارده
    بابها !
    لا اظن لها اي باب
    وارجائها حاقده
    لا لوحة في الجدار .. ولا مائده
    فقط طاوله .. وبضع كور متجاوره
    اعلنت عليها تمردها
    وعلي احترامها
    بذاتها .. وحرف تشكل بكتاباتها
    تاره ضحوك وتاره ياء باكيه
    يا .. انتي
    يا .. من ظننتك الصدفه ،
    بينما كنتي تريني قدر الآله
    مااااا " أجملك "
    هنا و هنااااك .





    سفير ذاتي ٠

    ردحذف
  9. اخي سامر العتيبي

    اشكرك على الحضوور الراقي
    بحق اضـــأت المكان
    كان صدفة رائعة أن أجبت الدعوة
    لك جزيل الشكر يــ سفير ذاتك

    ردحذف

شآركووني في تذووق تمردي ..
وسأكوون لكم شاكرة ,,