14‏/06‏/2015

....

فـــقـــد عاث بروحي فسادًا 
ومـــــزق حبـــال البوح 
حــتى أضحت أسلاك لا تنــــفع ..

فهو أشبهه بسرطان خبيث 
يدمر خلايا المشاعر بلا توقف ..

وينهش الروح 
ليخلف فيها بقايا  من حنين ..

حنين ..

ما أقساه ذلك اللعين 
لا يعرف الرحمة 
ولا يحزنه  وجع الغربة ولا صوت  الآنين ..

جعل مني أنثى 
تتخبط ببوح دفين 
تتأمل الوجوه بصمت 
وترحل من أرض الياسمين 


,,,

اللهم إني أعوذ بك من وعثاء الحنين ..